-->

ما هي فوائد زيت الميرمية للجسم ؟

فوائد زيت الميرمية للجسم

 فوائد زيت الميرمية للجسم .. الميرمية  نبات عشبي، استخدم منذ آلاف السنين كمطهر للعين ومصطلح كلاري أتى من الكلمة اللاتينية (كلاروس) ما يعني تنظيف أو تطهير. يعتبر مضاد للجراثيم، مضاد للالتهاب، طارد للريح، مهدئ، مفيد لضغط الدم، مضاد اكتئاب وهو آمن نسبياً ويعد بديلاً لوصفات عديدة.
يستخدم هذا الزيت في الصناعات التجميلية مثل مزيل رائحة العرق، الصابون، الشامبو، غسول الوجه، ومن الاستعمالات الشائعة لزيت هذه العشبة تحسين الصحة الإنجابية للنساء.

 1-يساعد في تخفيف التوتر والقلق:

تهدئة التوتر هو واحد من أفضل الآثار الايحابيك لزيت الميرمية، فالتوتر والقلق المزمن يؤثران جدياً على صحتنا الجسدية والعقلية ويعمل على منع النوم المريح ما يؤدي إلى نقص أدائنا اليومي، ويزيد من خطر التعرض لأمراض القلب والأوعية الدموية ويؤدي إلى الاكتئاب.
زيت الميرمية هو مهدئ ومسكن لآثار العصبية كما أنه يخفف القلق والأرق ويوازن التاثير على الهرمونات وينظم كولسترول هرمون الإجهاد، لعلاج صعوبة النوم يمكن إضافة 3_4 نقاط من هذا الزيت إلى ملطف الجو أو إلى حمام دافئ في نهاية النهار.

 2- يخفف الاكتئاب :

هو مضاد اكتئاب ويساعد على خفض ضغط الدم وينظم الهرمونات، ويعتبر القلق والتوتر من أشهر مسببات الاكتئاب وبدلاً من تناول أنواع عديدة من الأدوية يمكن حل هذه المشاكل بزيت عشبة الميرمية فهو يعطي شعور بالراحة والسعادة.
توضع 2_3 قطرات من هذا الزيت مع زيت الليمون في زجاجة ملطف الجو كما يمكن وضعه بعد تمييعه بزيت اللوز خلف الأذن أو أسفل القدم.

 3-يحفز ويحسن الهضم:

يساعد على إفراز عصارات الهضم ويسرع عملية الهضم وله تأثير مضاد للتشنج ويطرد الريح ويقلل من تشكل الغازات ويمنع الانتفاخ والحرقة عند نشر هذا الزيت في الجو أو فركه أسفل البطن فإنه يعطي نتائج جيدة.

 4- يعزز انتظام حركة الأمعاء:

لا تعطى عادة انتظام الأمعاء الأهمية التي تستحقها، رغم أنها تعتبر مقياساً هاماً للصحة خاصة في الجداول الطبية القديمة مثل الطب الصيني والأيورفيدا، حيث يسود اعتقاد بأن أصل الأمراض يبدأ من المعدة، وهو ما تم الاعتراف به من قبل الطب الحديث وخاصة فيما يتعلق بأمراض المناعة وسرطان القولون والمستقيم، فعند تناول الغذاء العديد من السموم تدخل إلى الجسم، وتتولد خلال عملية الهضم، ويجب ألا يبقى الطعام طويلا’ في جهاز الهضم لأن هذه السموم قد تلحق الضرر بجدران الأمعاء وتزيد مخاطر النمو الخبيث، كما يمكن أن تدخل مجرى الدم  وتخفز الاستجابة المناعية القوية، عند استخدام زيت الميرمية فأنه يساعد على الهضم ويعزز الانتظام في اخراج الفضلات، وبالتالي تقليل التعرض للكثير من الأمراض.

 5- يعطي رعاية طبيعية للجلد وفروة الرأس:

 يضاف هذا الزيت لمنتجات البشرة بسبب خواصه المضادة للالتهاب والميكروبات فهو يحمي من التهاب الجلد والبكتريا ومن العدوى الفطرية، كما ينظم الغدد الدهنية ويقضي على حب الشباب والقشرة.
للتحكم بالقشرة، يمزج 5 – 6 قطرات منه مع ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند الدافئ وتدعك به فروة الراس قبل غسل الشعر، ويعتقد أن المزيج يساعد في نمو الشعر.

 6-يشفي من العدوى البكترية والفطرية:

يتمتع زيت الميرمية بخواص مضادة للبكتيريا والفطور ما يساعد في القضاء على العديد من الجراثيم والفطور عند وضعه على الجروح.
يمزج 5_6 قطرات من زيت الميرمية مع ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند لتطهير الجروح، كما له تأثير خاص ضد المكورات العنقودية، ويستخدم لعلاج المرض الجلدي المسمى القوباء الحلقية التي تظهر في أقدام الرياضيين وغيرها من الالتهابات الموضعية.

 7-تحسين صحة الفم:

 يتمتع زيت الميرمية بخواص قابضة ومضادة للميكروبات ما يجعله ممتازاً لنظافة الفم، ويساعد في تغيير رائحة الفم الكريهة وعلاج تورم اللثة الحمراء أو نزيف اللثة الذي يظهر أثناء تنظيف الاسنان بالفرشاة أو الخيط، كما أنه يعمل كمضاد للفطريات حيث يمنع أو يعالج الالتهابات الفموية مثل القلاع أو تلك التي تظهر لدى الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة.
يتم خلط بعض قطرات من زيت الميرمية مع زيت جوز الهند وبودرة من الملح البحري حتى يصبح مثل المرهم وتدلك اللثة به ثم يغسل الفم بماء دافئ.

8-مزيل عرق طبيعي:

تعتبر المنتجات الصناعية بما تحويه من مواد كيميائية مضرة جداً وخاصة تلك التي ترش مباشرة على الجلد، لذلك تعد الزيوت العطرية مزيلات رائحة فعالة وممتازة وتستمر لفترة طويلة لاحتوائها على مضاد للبكتيريا التي تسبب روائح الجسم.
يمكن استخدام زيت الميرمية لوحده أو من خلال خلطه مع زيت الخزامى أو الحمضيات.
لصنع رائحة فريدة من نوعها يمكن وضع 5_6 قطرات في زجاجة بخاخة، واستخدامها مباشرة كما يمكن إضافته لخليط أملاح الحمام مما يجعل الاستحمام أكثر استرخاءً.

9-يخفف مشاكل الدورة الشهرية:

 يعد زيت الميرمية معالج للمشاكل التناسلية لدى النساء وقد اكتسب شهرة قديمة حيث سمي بالزيت الضروري للنساء خاصة للواتي يعانين من آلام الحيض وآلام ما بعد سن اليأس حيث يحتوي على مكونات تساعد على تنظيم الاختلالات الهرمونية ويحمي النساء من مرض المبيض متعدد الكيسات وسرطان الرحم والمبيض، وهو مضاد تشنج ومسكن، وجدت دراسة أن تدليك البطن ببعض قطرات زيت الميرمية مرة يومياً مفيد جداً خاصة لطالبات المدارس.

 10-يخفف الربو والمشاكل التنفسية:

يستخدم لوحده أو من خلال خلطه لمعالجة التهابات الجهاز التنفسي مثل التهاب الشعب الهوائية، الالتهاب الرئوي.
فاستنشاق زيت الميرمية يفتح الشعب الهوائية ويعطي شعور بالراحة لمرضى الربو، حيث يتم مزج 2_4 قطرات من زيت الميرمية مع ملعقة زيت اللوز ويفرك الصدر به أو توضع 2_3 قطرات في معطر الجو.

 11-يقلل ضغط الدم المرتفع:

وجد في الدراسات السريرية أن زيت الميرمية يحد من ضغط الدم ويزيد الدورة الدموية عن طريق الاسترخاء وفتح الأوعية الدموية، وهذا ما يخفف الحمل على القلب لأنه يضخ الدم بقوة وببطء إن نشر زيت الميرمية يساعد في خفض ضغط الدم ويأتي هذه الفائدة دون أي دواء.

 

التعليقات

مواضيع ذات صلة