هيئة الصحة في دبي تكشف أضرار كعك العيد

هيئة الصحة في دبي تكشف أضرار كعك العيد

تمتلئ الموائد العربية في الأعياد بكل ما لذ وطاب من الأكلات والحلويات الشعبية التي تشتهر بها المطابخ الشرقية.

وحذرت أطباء هيئة الصحة بدبي، من تبدل العادات الغذائية بشكل مفاجئ والانتقال من الصوم إلى الإفراط المبالغ فيه في الطعام وخاصة الحلويات والمأكولات الدسمة المشبع بالدهون والسكر مثل كعك العيد والبسكويت.

وأشار الأطباء إلى أن التغير المفاجئ في العادات الغذائية يتسبب في الكثير من المشاكل الصحية للجهاز الهضمي والمعدة لتظهر على شكل عسر هضم وحموضة وانتفاخ وآلام في المعدة.

وأرجع الأطباء ذلك إلى اعتياد معدة الإنسان خلال شهر كامل على الصيام خلال النهار ليقوم بإفراز العصارات الهضمية والتهيئة للطعام بداية من أذان المغرب.

ونبه الأطباء على ضرورة التحول التدريجي من الصيام الكامل إلى العودة لنظامنا الغذائي التقليدي لإعطاء الجهاز الهضمي فرصة للعودة إلى وظائف الحيوية من جديد.

إلا أن هذا الأمر لا يعني الامتناع التام عن الاستمتاع بمأكولات وحلوى العيد اللذيذة، حيث نصح الأطباء بتقنين مسألة تناول الطعام وتناول جرعات بسيطة من كل نوع دون الإفراط وخاصة لمرضى القلب و السكر.

ونصح الأطباء بالعديد من التعديلات التي يمكن استبدالها في مأكولاتنا الشرقية التقليدية للاستمتاع بالطعم المثالي دون الإضرار بالصحة وجاءت كالتالي :

1- يجب ألا تزيد نسبة السكر في طبق الحلوى عن 10%

2- استبدال السكر الأبيض المستخدم في صناعة العديد من أطباق الحلوى بالعسل الأبيض والذي يعتبر بديل مثالي بسعرات حرارية قليلة .

3- استبدال السمن أو الزبدة بزيوت نباتية خالية من الكوليسترول .

4- إضافة الفواكه الطازجة والابتعاد بشكل نهائي عن المعلب منها للحصول على الفائدة بشكل كامل

5- استبدال الحليب الكامل الدسم المستخدم في العجن بحليب نصف دسم أو خالي الدسم ؛ وفقاً لما نشرة موقع albayan.

التعليقات

مواضيع ذات صلة