أضرار الشفاطات البلاستيكية تدفع ماكدونالز للتخلي عنها

أضرار الشفاطات البلاستيكية

أضرار الشفاطات البلاستيكية، قررت شركة ماكدونالدز الاستغناء النهائي عن الشفاطات المصنوعة من البلاستيك واستبدالها بالورقية، ليطبق القرار في بريطانيا وأيرلندا بدءاً من شهر سبتمبر المقبل.

وأعلنت الشركة عن قرارها دعماً للحكومة البريطانية التي فرضت حظر على الشفاطات البلاستيكية والأعواد البلاستيكية ذات الأطراف القطنية المستخدمة في تنظيف الأذن لأضرارها الصحية الخطيرة.

أضرار الشفاطات البلاستيكية

يعتبر البلاستيك من المواد الصناعية الأكثر فتكاً بالإنسان والبيئة المحيطة، ويرجع ذلك إلى احتواء العديد من أنواعه على نسبة كبيرة من الديوكسين التي تصنف من المواد الأكثر سُمية في العالم.

وتتسبب مادة الديوكسين، في اضطراب هرمونات الجسم والذي ينعكس على مضاعفة الإصابة بالعقم وإضعاف الجهاز المناعي.

كما تتسبب المواد البلاستيكية في التأثير على البيئة البرية والبحرية بشكل كبير الأمر الذي يتسبب في وفاة الآلاف من الحيوانات البحرية اختناقاً بالمواد البلاستيكية التي تلقى في المحيطات والأنهار والتي تتراوح بين 5 إلى 13 مليون طن سنوياً.

كما تلجأ العديد من دول العالم إلى دفن النفايات البلاستيكية في أعماق التربة الأمر الذي يتسبب في تغلغل مادة الديوكسين فيها لتفقدها خصوبتها على المدى الطويل بالإضافة إلى إنتاج زروع مشبعة بتلك المادة السامة.

التعليقات

مواضيع ذات صلة