تجربتي مع غسيل القولون

تجربتي مع غسيل القولون

تجربتي مع غسيل القولون أشاركها ليستفيد منها الجميع، غسيل القولون هو عملية الشطف اللطيف للقولون بالماء الدافئ، لإزالة مادة البراز المغلّفة والغاز والمخاط، مما يسمح باستيعاب العناصر الغذائية الحيوية بسهولة أكبر ويتركك تشعر بالحيوية والصحة.

يقوم غسيل القولون على التسريب الآمن واللطيف للماء إلى القولون عبر المستقيم، ولا يتضمن غسل القولون على أي مواد كيميائية أو أدوية ويترك هذا الإجراء الأمعاء صحية وتعمل بشكل جيد وهو أمر ضروري للحفاظ على الصحة المثلى، لأن القولون يعتبر العضو الحيوي الأكثر إهمالا في جسم الإنسان وعندما يكون تدفق الدم محملاً بالنفايات السامة ، فإن الجسم يعمل بمستوى أقل، ويلجأ العديد من الناس لغسيل القولون بسبب الوجبات الغذائية الحديثة المليئة بالبروتينات الحيوانية والأغذية المصنعة والدهون والسكر والإجهاد، مع الضغط المستمر وعدم ممارسة الرياضة، فيصبح القولون مستودع النفايات والسموم المتراكمة التي تعطل نظام تنقية الجسم. وتنتهي المواد السامة في نهاية المطاف بإعادة دخول مجرى الدم لدينا والحصول على ترسب في خلايانا. نتيجة لهذا التسمم التلقائي نشعر ونعمل أقل بكثير من إمكاناتنا ويمكن أن تصبح عرضة للمرض.

تجربتي مع علاج القولون العصبي

تجربتي مع غسيل القولون

أجرى موقع ” طريقة ” استطلاعاً لرأي بعض قراءه لعرض تجربتهم مع غسيل القولون وكانت تلك أبرز التعليقات التي شاركوها معنا :

تقول إحدى السيدات، إنها لجأت لعملية غسيل القولون رغم تخوفها الشديد إلا أنها فوجئت بمدى سهولة العملية ومدى فعاليتها، ولكن ينصح بالراحة بعدها لمدة 3 أيام مع كثرة شرب السوائل،وأنها شعرت بتحسن في القولون لديها بشكل كبير وأنها أكثر نشاطا وحيوبة.

وتضيف سيدة أخرى أن أفضل ما فعلته في حياتها كان التعرض لعملية غسيل القولون، فبالإضافة لكونها عملية في غاية السهولة إلا أنها ليست مؤلمة ومفيدة لأقصى حد وشعرت بعدها بالراحة من بعد مشكلة الغازات والانتفاخ والصداع الدائم عندها وهي تنصح بها أي شخص يعاني من أي مشاكل بالقولون لتطهير الجسم من السموم.

تضيف أخرى أنها قرأت جيدا عن مخاطر هذه العملية وأن الطبيب أخبرها أنها عملية تجارية ويمكن أن تعطل القولون عن وظيفته الطبيعية في الجسم.

تجربتى مع حجامة القولون

مميزات غسيل القولون

-إزالة الفضلات والسموم من القولون، مما يجعلك تشعر بأنك “أخف وزناً” بعد العلاج، مما يساعد على تحسين عملية الهضم وامتصاص الماء والمواد المغذية.

-علاج بسيط؛ ويبذل الأطباء قصارى جهدهم لضمان الخصوصية واحترام المريض.

-غسيل القولون يساعد الأشخاص الذين يمارسون برامج إنقاص الوزن ، ويعززون البكتيريا المعوية الصحية ويعززون جهاز المناعة.

سلبيات غسيل القولون

-تعد عملية غير منظمة أو مرخّصة بشكل كبير لذلك هناك الكثير من الطرق والنظريات المختلفة حول كيفية الممارسة.

-هناك القليل من الأبحاث العلمية في هذا المجال بخصوص فوائدها أو أضرارها، وهناك مصدر قلق آخر هو خطر الجفاف أو استخدام أدوية مسهلة والتي يمكن أن تسبب مشاكل في الكلى والقلب.

ما هي طريقة تنظيف الامعاء والقولون ؟

شاركينا تجربتك

لا تحتفظي بتجربتك الشخصية مع غسيل القولون، فالأفضل أن تشاركيها مع قراء موقع ” طريقة ” لتعم الفائدة، اتركي تعليق مختصر يعرض لنا تجربتك.

وصفات بالفيديو

مواضيع ذات صلة