شراب القيقب للرجيم .. ما هو سره ؟

شراب القيقب للرجيم

شراب القيقب للرجيم ذائع الصيت وواسع الانتشار ، فهو نسغ القيقب، و هو المكان الذي يستخرج منه شراب القيقب ( قطر)، وهو شراب حلو قليل السعرات الحرارية، يساعد في جعل النظام الغذائي قابل للتحمّل، كما يساعد في خسارة الكيلوغرامات الزائدة. وهو طريقة سريعة لخسارة الوزن مع محلي طبيعي .

قبل البدء بريجيم انقاص الوزن بسرعة، يجب التعلم أكثر حول المكونات التي تؤلف ذلك.
ــ عدم اتباع ريجيم شراب القيقب عند الانشغال الكبير أو الاجهاد.
ان هذا النظام الغذائي خيار عظيم في حال الرغبة بالتخلص من بضع كيلوغرامات، وعند عدم الاستغراق الكبير في المشاغل والأعمال.
ــ ان شراب القيقب مفيد جدا للجسم، ويحتوي فيتامينات، مضادات أكسدة ومعادن كالبوتاسيوم، المغنيزيوم، الكالسيوم والزنك

ريجيم شراب القيقب

ان سبب اتباع نظام شراب القيقب الغذائي، أنه يساعد على خسارة الوزن بسرعة، وهو يحتوي على 3 مراحل:
مرحلة ما قبل الريجيم، الريجيم، ومرحلة ما بعد الريجيم.
ويجب التذكر أنه نظام غذائي مطهّر، لذلك من الواضح أنه يجب اتباعه لفترة زمنية محددة ( بين 7 -10 أيام)
المرحلة الأولى، والتي ستمتد لــ 3 أيام قبل البدء بالخطة المطهّرِة.
يتم مزج شراب القيقب مع أطعمة صحية مثل السلطات، الحساء، الفاكهة أو الخبز.
مع التذكر أن نسغ القيقب مشابه جداً للعسل ( في اللون والقوام)، ومحلّي طبيعي، ويمكن اضافته الى الشاي، وعلى كل حال من الأفضل تجنب تناول الشاي أو القهوة.
وفي هذه المرحلة، يمكن اضافة القليل من شراب القيقب الى ليتر من الماء، يتم شربه خلال اليوم، ذلك سيساعد الجسم على اعتياد الشراب ويحضره للخطة المطهّرة.
2. المرحلة الثانية: ريجيم شراب القيقب
خلال أيام الريجيم ( وتكون حوالي أسبوع واحد كحد أعلى)، يجب استهلال مزيج الشراب التالي فقط:
ــ نضع شراب القيقب (حوالي 16 ملعقة كبيرة كحدّ أعلى) في 2 ليتر من الماء لتخفيفه، مع عصير 3 -4 ليمونات، رشة من القرفة أو غيرها من التوابل لتعطي لمسة من النكهة الاضافية.
ويمكن القول أن هذه المرحلة هي مرحلة الصيام، وتقييد النفس بالسماح لها بتناول هذا الشراي فقط، بالإضافة إلى شاي الأعشاب ( مع تجنب شرب الشاي النظامي والقهوة).
3. المرحلة الثالثة: ما بعد ريجيم شراب القيقب
إن ريجيم شراب القيقب قاسي، لكنه يساعد على خسارة الوزن بسرعة وسهولة، وعلى كل حال فمن المهم ألا نبدأ فجأة بحشو أنفسنا بالطعام بعد انهاء فترة الريجيم، وبدلاً من ذلك، يُنصح باتباع خطوات مرحلة ما بعد الريجيم، لتجنب اكتساب الوزن الذي تمت خسارته، وهذا الجزء الأخير من الخطة التطهيرية يجب أن يُتّبع لمدة 3 أيام بعد الانتهاء من مرحلة الريجيم.
وبالتدريج، يمكن اعادة تناول الأطعمة ( نفس الطعام في المرحلة السابقة للريجيم) والمحافظة على شرب مزيج القيقب، وبعد 3 أيام سيتم البدء باتباع نظام غذائي صحي، متوازن ومتنوع يساعد في الحفاظ على الوزن الجديد، بالاضافة الى القيام بالتمارين الرياضية بانتظام لوقف اكتساب أي كيلوغرامات التي خُسرت.

وصفات بالفيديو

مواضيع ذات صلة