اطعمة غنية بالحديد للحامل ننصحك باعتمادها في نظامك الغذائي

اطعمة غنية بالحديد

اطعمة غنية بالحديد تصبح غاية في الاهمية ، اذا تم تشخيص الاصابة بتناقص كمية الحديد في فترة الحمل، فإنك لست وحيدة، بسبب زيادة مطالب الجسم، وزيادة كثافة الدم، فالانيميا حالة شائعة جداً عند الحمل.
وبكل الأحوال، تتمثل قلة الحديد بالشعور بالتعب، آلام الصداع، الدوار وغيرها من الأعراض. لكن عن طريق تناول أطعمة غنية بالحديد يمكن المساهمة في منع أو عرقلة الاصابة بالأنيميا في الحمل وفترة ما بعد الولادة.

الأطعمة التي يتحتم تناولها لزيادة الحديد في فترة الحمل:

ــ الخضار الداكنة ذات الأوراق
السبانخ، اللفت، والكرنب
ــ الفاكهة المجففة (المشمش، الاجاص الزبيب، والتين)
ــ البقول
ــ البيض ( الصفار)
ــ الدبس الأسود
ــ اللحم ( اللحوم الحمراء، الكبد… الخ)
ــ الحبوب
ويمكن لهذه الأطعمة أن تساعد في منع وتسكين ليس أعراض الأنيميا ( فقر الدم) فقط بل بحد ذاتها.
تكمن فوائد الحصول على الحديد من الطعام أنه يمكن عادة امتصاصه بشكل أفضل من تناوله كحبوب ومتممات غذائية. كما أنه لا يسبب توتر معوي كالذي تسببه العقاقير.
وتتمثل الطريقة الأسهل بتجربة ادراج القليل من هذه الأطعمة كل يوم، مثال اضافة السبانخ الصغير الى طبق السلطة التي تم اعتياد تناولها بالخيار، أو تناول سناك مكون من حبتي مشمش مجففتين، او اضافة حبتي اجاص الى وجبة الافطار.
يمكن اضافة الاجاص المجفف أو الزبيب إلى وجبة. من الشوفان، او تناول سندويش مكون من البقول مرة واحدة على الأقل أسبوعياً.
كل هذه الطرق البسيطة لزيادة كمية الحديد يمكن أن تكون مساعدة لتخفيض مشكلة الاصابة بالأنيميا.

خطوات لزيادة كمية الحديد والامتصاص

1. يمكن زيادة امتصاص الحديد في الجسم عن طريق تناول أطعمة غنية بالحديد مع فيتامين C
بكل الأحوال يجب تجنب الكالسيوم عند تناول مأكولات غنية بالحديد او المتتمات لأنه يقلل الامتصاص.
وهناك العديد من الأطعمة التي يتم تناولها كالحبوب وتكون قد قوّيت بإضافة الحديد إليها.
ويمكن التأكد من تلك الاضافات عند ابتياعها من المتجر.
2. تناول المتممات الغذائية لتجنب الاصابة بفقر الدم
عادة ما يراقب الطبيب عدم الاصابة بالأنيميا مبكراً في بداية الحمل، ثم مرة ثانية في الأسبوع 24 -28، في حال الاصابة بالأنيميا سيكون من الممكن الطلب من الحامل أخذ متممات غذائية بالاضافة الى فيتامينات ما قبل الولادة.
ويستطيع الطبيب تحديد الاكثر ملائمة لكل حالة.
يمكن للعديد من المتممات الغذائية أن تسبب الشعور بالامساك أو بطئ في الأمعاء، وهذا موضوع غاية في الأهمية يجب مناقشة الطبيب حوله، لانه قد يتطلب كمية مختلفة، أو أنواع أخرى من المتممات.
بعض الأشخاص لا يستجيبون جيداً للمتممات الامر الذي يجعل من المهم الاعتماد على المصادر الطبيعية، بالاضافة الى عدم التردد في تجريب انواع عديدة من المتممات بما فيها الأشكال السائلة حتى ايجاد المناسب
مواضيع ذات صلة