الوصفة الدقيقة

أكلات تدر الحليب للمرضع بشكل طبيعي

أكلات تدر الحليب للمرضع

أكلات تدر الحليب للمرضع عند فترة الإضاع، تؤثر على جسمك وعلى نمو طفلك. فاتباعك لنظام غذائي مناسب يبقى أولوياً وأساسياً في كل الظروف، فيجب التنبه لمخاطر النظام الغذائي غير الصحي والفقير بالمغذيات، حتى وإن شعرت أن حليب الإرضاع جيد لديك،و الأسباب سنوضحها . إن تناول الأطعمة الصحية المناسبة، يساعد على ترميم وتعزيز نقص المواد الغذائية التي يفقدها الجسم أثناء الرضاعة، ويضمن جعل حليب الرضاعة مغذياً غنياً كما ينبغي أن يكون لنمو طفلك بالشكل السليم .

1- حاولي الحفاظ على نظام غذائي متوازن :

بتناول ما لا يقل عن ثلاث وجبات كاملة غنية يومياً، مدعمة بمجموعة من الأطعمة الصحية والوجبات الخفيفة المتنوعة. وإن وجدت تناول ست وجبات صغيرة هو أفضل لك، فدعميها بالفواكه، والخضروات المتنوعة، والبروتينات الخالية من الدهون، ودعميها بالحبوب الكاملة مع الحد من الوجبات الغذائية ذات السعرات الحرارية الفارغة ( حيث أن السعرات الحرارية الفارغة تتميز بنفس محتوى الطاقة الموجودة في السعرات الحرارية الأخرى، لكنها تفتقر إلى العديد من المواد المغذية مثل الفيتامينات والمعادن الغذائية، ومضادات الأكسدة، والأحماض الأمينية ، و الألياف الغذائية) فتجنبيها.

لذلك يجب أن تكون وجباتك الخفيفة من الفواكه والخضار الطازج، وبذلك أنت محظوظة إذا استطعت الحصول عليها وجعلها في وجباتك بدلاً من البسكويت أو أكياس رقائق البطاطس الضارة.

2- اجعلي الأسماك في برامج خططك الأسبوعية :

إن تناول الأسماك يوفر لك مصدر صحي وطبيعي للبروتين، فهو يوفر الأحماض الدهنية الأوميغا 3 الأساسية. ويمكنك الشعور بصحة أفضل مع تناول الأنواع الأخرى من المأكولات البحرية، (طبعاً المنخفضة الزئبق) مثل سمك السلمون، والتونة المعلبة الخفيفة، وسمك السلور، والسمك البلطي (سمك المشط)، والسمك القد، والروبيان، وسرطان البحر، والكاليماري، والمحار، وتناوله يكون مرتين أو ثلاث مرات بالأسبوع.

ملاحظة :

إن وجود الزئبق في الأسماك بسبب التلوث البحري، يمكن أن يسبب مشكلة صحية، لا سيما بالنسبة للنساء الحوامل المرضعات والأطفال الصغار. لذلك اخترنا المنخفضة الزئبق فلا غنى عن صحة بروتينها.

3- الحصول على ما يكفي من السعرات الحرارية كل يوم :

الرضاعة، وصنع الحليب في الثدي يستهلك الكثير من طاقتك، فحينما ترضعين طفلك، يجب أن تأخذي حوالي 500 سعرة حرارية إضافية في اليوم. ولكن ما هو نوع السعرات الحرارية التي نتحدث عنها هنا ؟ فالوجبات السريعة لديها الكثير من السعرات الحرارية، ولكن هل تعلمي أن تلك السعرات الحرارية ليست مغذية ! لذلك: هي ليست من النوع الذي تحتاجينه. ولكن بمقدورك تناولها بشكل قليل جداً بين فترة وأخرى، ولكن اجعلي الكم الأكبر منها عن طريق الوجبات الصحية.

4- تناولي الأطعمة المعززة لانتاج حليب الإرضاع :

يمكنك اختيار الأطعمة والوجبات الخفيفة الصحية خلال النهار، بما يُعزز الإمدادات الصحية لانتاج الحليب. مثل دقيق الشوفان، والحمص ، والخضروات (الخضراء الداكنة) واللوز، لتكون مكملات وإضافات ممتازة للنظام الغذائي الخاص بك لرضاعة صحية جيدة.

5 نصائح غذائية هامة للام المرضعة

مواضيع ذات صلة

[youtube-feed]