الوصفة الدقيقة

ما هو علاج احمرار العين بعد النوم

احمرار العين بعد النوم

احمرار العين بعد النوم مسالة شائعة عند الكثيرين ، ويُقال أن جمال الإنسان من جمال عينيه، وكثيراً ما يتحدث الناس عن عيون شخص بأنها جميلة بلون القزحية سواء كانت عسلية أو سوداء أو زرقاء أو خضراء، ولكنهم  لا يلاحظون بياض العين الذي شكل خلفية هذا اللون .

ولعل الحقيقة في جمال العين يكمن في صفائها، وشدة لمعان بياضها، ويعتبر خبراء التجميل أن شدة بياض العين وسيلة جيدة لاكتساب الجاذبية والسحر، فشدة البياض تجعل عيوننا تبدو وكأنها واسعة ولامعة وأكثر يقظة ونشاط .

بعض النصائح الداعمة سوف تجعل حياتنا أكثر سحراً وجاذبية :

النظام الغذائي

ضعف اللون الأبيض بالعين يُرسل رسالة واضحة لمن نقابله بأننا بحالة صحية غير جيدة، وقد لا تكون تعبيراً عن مرض معين إنما ردة فعل يحاول فيها جسمنا إخبارنا عن سوء التغذية .

وبالمقابل إن اهتمامنا بصحة أطعمتنا سوف يعكس صحة عيوننا، والأهم هو تجنب إدخال السموم للجسم كالكحول والنيكوتين بالتدخين أو الدهون الضارة بالوحبات السريعة والمقلية .

الجفاف

إن جفاف العين من أبرز عوامل تحويل بياض العين للون الأحمر، لذلك يجب علينا شرب حاجتنا اليومية من الماء لمنع الجفاف ودعم إزالة السموم وتحفيز إنتاج الدموع، وينبغي علينا غسل العين قليلاً عند التعرض للغبار والهواء الملوث .

النوم

قلة النوم والتعب من أسرع العوامل لاحمرار العين وشحوبها، لذلك لا شيئ يُعادل النوم العميق لاستعادة رونق العيون، ويمكننا ممارسة الاسترخاء والتأمل للدخول بنوم عميق .

إجهاد العين

الجلوس أمام شاشة الكمبيوتر والتلفاز معظم الوقت، يُسبب الإرهاق للعينين، فيجب تخفيض ساعات التعرض لهذه الإشعاعات، وحافظي على إضاءة الغرفة بشكل جيد لأن الغرفة المظلمة تزيد من اتساع الحدقة ونسبة التعرض للإشعاعات من الشاشة .

النظارات الشمسية

النظارات الشمسية تحمي عينيك من الأشعة فوق البنفسجية الضارة  بالعينين .

تجنب حك العين

لا يجوز فرك أو حك العين باليد، فذلك يؤدي لانتقال البكتريا للملتحمة  واحمراراها، وعند الاضطرار يمكن غسل العين الماء كبديل عن فركها .

مستحضرات العناية

تجنبي كثرة المكياج والعدسات اللاصقة فهي من أبرز عوامل ضرر الملتحمة والقرنية .

نزهة الصباح الباكر

قرنية العين تأخذ الأوكسجين مباشرة من الهواء الجوي، وليس عن طريق الدم، لذلك نجد ضرورة التعرض لهواء الصباح الباكر فهو قليل التلوث، وكثير الأوكسجين، مما يُعزز صحة العين ونشاطها، ويُفضل قبل شروق الشمس بقليل، لأن أشعة الشمس تُفكك غاز الأوزون المنشط للإنسان .

مواضيع ذات صلة