الوصفة الدقيقة

انواع الفواكه المقوية للجنس وفوائدها

الفواكه المقوية للجنس

الفواكه المقوية للجنس بحسب دراسات غذائية تحتوي مواداً كيميائية حيوية كتلك الموجودة في التوت، و الحمضيات وغيرها تساعد الرجال على المحافظة على الانتصاب الصحي للعضو الذكري.
ووجد باحثون أن الأطعمة الغنية بالفلافونويد ترتبط بتخفيض مشاكل ضعف الانتصاب، وان اتباع نظام غذائي غني بالفلافونويد يعادل المشي لــ2 -5 ساعات أسبوعياُ.

ما هي الفلافونويد ؟

  • تمنح الفلافونويد للفاكهة والخضار ألوانها البراقة، ووجدت دراسة أن هناك 3 فلافونويدات مميزة هي anthocyanins، flavanones وflavones تقدم الفوائد الأعظم للحماية من ضعف الانتصاب.
  • يوجد anthocyanins عادة في التوت ( العنب البري)، الكرز، التوت الاسود ( العليق)، أما النوعين الآخرين فيتوفران في الحمضيات.
  • الرجال الذين يتناولون بانتظام أطعمة غنية بهذه الفلافونويد سيكونون أقل عرضة بنسبة 10% لضعف الانتصاب.
  • مزيج من الأطعمة الغنية بالفلافونويد مع التمارين الرياضية سيخفف مشاكل التعرض لضعف الانتصاب بنسبة 21%، وتكون فائدة هذه المواد أعظم عند الرجال الأصغر سناً.
  • تعزز الفلافونويد قدرة الرجال على انجاز والمحافظة على الانتصاب بمساعدتهم على المحافظة على صحة الأوعية الدموية، حيث أكد باحثون أنها تحسن وظيفة الأوعية الدموية وتخفض ضغط الدم.
  • وجه الخبراء نصائح للرجال بالاهتمام بنظام الحياة بشكل عام لأنه له تأثيراً كبيراً على ضعف الانتصاب، لذلك من المهم زيادة التركيز على تناول الأطعمة الغنية بالفلافونويد خاصة زيادة تناول الفاكهة والخضار ( والتي تعتبر أحد أهم العوامل لتخفيض نسبة التعرض للأمراض بما فيها ضعف الانتصاب)، بالاضافة الى التقليل من التدخين وشرب الكحول وممارسة تمارين رياضية أكثر وبانتظام، وستؤدي هذه العوامل الحياتية معاً إلى تحسين كل من صحة القلب وضعف الانتصاب.

مواضيع ذات صلة