شركة قودي للمنتجات الغذائية ضمن اكبر 100 شركة سعودية

شركة قودي للمنتجات الغذائية

شركة قودي للمنتجات الغذائية  Goody إحدى أكبر شركات الأغذية الرائدة في المملكة، فازت بجائزة أكبر 100 شركة في المملكة لعام 2016، لتحقق بذلك إنجازاً وطنياً مشرفاً يسهم في دفع مسيرة الاقتصاد الوطني، ويؤكد جدارة شركة قودي للمنتجات الغذائية ومكانتها البارزة كواحدة من أكبر 100 علامة تجارية الأكثر رواجاً وحضوراً في ذهن المستهلك في السوق السعودي.

وعبر خالد أمين تميرك المدير العام لشركة قودي، عن سعادته البالغة وجميع منسوبي الشركة بالتصنيف المتميّز الذي أحرزته شركة قودي باختيارها ضمن قائمة أكبر 100 شركة في المملكة، والذي يٌعد دافعاً قوياً وحافزاً هاماً لجهود الشركة نحو التطوير والارتقاء بأدائها إلى آفق أرحب لتقديم أفضل وأجود المنتجات، وتوفير غذاء صحي وآمن، وذو جودة عالية وطعم لذيذ، انطلاقاً من مبادئها السامية في ” الشفافية والنزاهة والأمانة الصادقة ” لتوفير أفضل المنتجات الغذائية المتميّزة والموثوقة وزيادة التنوع والخيارات أمام المستهلكين.

وقال تميرك، إن شركة قودي ظلت منذ تأسيسها 1969 تسير بخطى ثابتة ورؤية واضحة حتى أصبحت علامة تجارية رائدة في صناعة المواد الغذائية، وتمثل جزءاً من حياة المجتمع اليومية، وتلهمهم لإعداد وجبات طعام منزلية شهية بمنتجات ذات جودة عالية، تواكب احتياجات المستهلكين المتنامية، ونهج التسويق الإبداعي، والتخطيط الاستراتيجي المبتكر لتقديم قائمة واسعة من المنتجات الغذائية المتميّزة التي تلبي احتياجات العملاء داخل المملكة وخارجها في جميع دول الشرق الأوسط.

وأكد تميرك، حرص قودي الدائم على تمكين الناس من تحقيق غاياتهم ونيل رضاهم إلى حدّ الإلهام لدورها الريادي والقيادي في تقديم منتجات غذائية متميّزة ومتنوعـة، وفـقاً لأعلـى معاييـر الجـودة والسلامة التي تمنـح المستهلكين الطمأنينـة والثقـة الكاملـة، حيث تولي قودي اهتماماً خاصاً ومتزايداً بمراقبة الجودة وتكرس خبرتها العريقة وإمكانياتها الهائلة لتأمين منتجات ذات جودة عالية تتخطّى توقعات المستهلكين من خلال تطبيق أفضل الطرق لمراقبة جودة المنتجات في كل مراحل التصنيع حتى الوصول إلى المنتج الأخير، فضلاً عن دور الشركة في توفير بيئة عمل متميّزة ومحفزة لموظفيها وتطوير مهاراتهم، ودعم برامج المسؤولية الاجتماعية، وإطلاق العديد من المبادرات التي تعود بالنفع والفائدة على جميع شرائح المجتمع باعتبارها جزءاً لا يتجزأ من هذا المجتمع ولذلك تسهم بعطائها في خدمته.

التعليقات

مواضيع ذات صلة